رحلات ماركو بولو – روستيشيلو دا بيزا من قصص رواها ماركو بولو ( 3 أجزاء )

يعتبر ماركو بولو أشهر رحالة في العالم في العصور الوسطى. فقد كان رجلاً استثنائياً خرج في مغامراته إلى أراض بعيدة مجهولة واستكشف أرجاء مثيرة من العالم في أسفاره ليسرد لنا قصة رائعة عن تجاربه مع شعوب وثقافات غريبة.
رحلة مكوكية انطلقت من مدينة البندقية في إيطاليا إلى أرض الصين مروراً بقفار وجبال وسهول آسيا الشاسعة. رجل اجتاز العالم في رحلته التاريخية فكان شاهداً على حضارات عريقة لم يكتب لها البقاء.
دوّن ماركو بولو في “كتاب العجائب” مشاهداته للبلدان التي زارها، وحضارات شعوبها القديمة التي أصبحت كالغبار ترسم على سجلات التاريخ. وهو يعد من أعظم كتب الأسفار. فهو ما يزال حتى وقتنا الحاضر المرجع الرئيسي الموثق فيما يتعلق بأجزاء من آسيا الوسطى والامبراطورية الصينية المترامية الأطراف.
إنه كتاب بالغ الروعة عظيم القيمة لدى كل من الجغرافي والمؤرخ والباحث في الحياة الآسيوية على السواء أما عند القارئ العام فإن السحر الأكبر للكتاب يكمن في طابعه الرومانسي و الأمور الطريفة و الممالك العجيبة التي زارها ماركو

تحميل .. من هنا

Author: علي مولا

Related Articles

Copyright © 2018 مكتبة علي مولا | Design by ThemesDNA.com
top